Wednesday

أنا والبريود


على عكس ما أغلب البنات بتعاملوا مع الدورة الشهرية .. أنا سعيدة بيها.. أكيد زي كل الستات أنا بكره المغص، التقلبات المزاجية، الصداع وكل الحاجات دي. لكن الفكرة إن أنا وهي كنا زي أعداء وبقينا أصدقاء.


خلوني أبدأ من اﻷول خالص .. لو إنتي بنت يبقي أكيد تقدري تتخيلي التجربة المخيفة لما جتلك البريود لأول مرة. حاجة طبيعية جدا ومع ذلك بشعة .. ماما كالعادة سابتني على عمايا لغاية ما حصل .. وبلغت. كنت خايفة .. إفتكرت إني إتجرحت .. وف المكان اللي كان مش مسموحلي أفحصه أو حتي أبص عليه. لسه قادرة أسمع كل التحذيرات "أوعي تلمسي جسمك ، أوعي تبصي ، نضفي نفسك بسرعة بعد الحمام" لدرجة إني إفتكرت إن الشيطان نفسه عايش تحت هناك وإنه قرر يعاقبني ف اليوم دا.

ماما رجعت البيت عشان تلاقي أكبر مفاجأة ف حياتها .. مكنتش وصلت خمسة ابتدائي وبالفعل بدأت الدورة .. اديتني فوطة صحية .. حتي أنا لسه فاكره اسمها "لولو" .. نفس النوع اللي كانت بتستعمله .. ورتني إذاي أستعملها وخلاص علي كدا. مهتمتش تديني أي تفسير .. إيه اللي بيحصل؟ ليه بيحصل؟ هيحصل تاني؟ المفروض أعمل إيه؟ مقالتش حاجة. سألتها: "ماما، إيه اللي حصل؟" بصت بعيد وكإنها سرحت فجأة.. وبعد شوية قالتلي: "مفيش حاجة، كل البنات عندها دا، متقلقيش".
أنا: عندهم إيه؟ هو إيه دا؟
ماما: اسمها البريود، وهتشوفيها كل شهر
أنا: هي ليه بتحصل؟ والدم دا بييجي منين؟
ماما: كفاية أسئلة، بس استخدمي الفوط اللي إديتهالك عشان تحافظي علي نفسك نضيفة لغاية ما تخلص.
أنا: طب هي هتخلص إمتي؟
ماما: يومين أو تلاته من دلوقتي
أنا: طب ليه محصلتليش قبل كدا؟
ماما: إنتي كنتي صغيرة خالص، إنتي لسه صغيرة بس دلوقتي إنتي بقيتي كبيرة
أنا (بضحك) : يعني أنا كبرت!
(كانت أمنيتي وكل صلاتي لربنا دايما إني أكبر بسرعة عشان الناس تعاملني كأني كبيرة. إفتكرت ربنا حققلي أمنيتي بس ماما معجبهاش إني أضحك ف الموضوع دا.)
ماما (قاطعت حلمي): إنتي بتضحكي علي إيه؟ دي حاجة نجسة .. إنتي مش طاهرة لغاية ما الدورة تخلص .. لازم تاخدي بالك من هنا ورايح.
أنا: أخد بالي من إيه؟ هو أنا مش كويسة؟
ماما: ﻷ مش كويسة .. ف أيام النزيف دي إنتي عيانة والمفروض تقعدي ف السرير.
أنا: بس أنا حاسة إني كويسة ومش تعبانة.
ماما: إنتي ليه دايما بتجادلي؟ .. من كل بنات الدنيا ربنا إداني أكتر واحدة مزعجة.
أنا: أنا أسفة .. أنا بس عايزة أعرف.. خلاص
إتعلمت الدرس .. ودي كانت أخر مرة أسأل ماما علي أي حاجة .. كنت محتارة هي ليه مكانتش مبسوطة ف اليوم دا .. علي عكس بابا اللي فرح وهناني وإداني حضن كبير.

لما رجعت المدرسة .. توقعت إن كل البنات عدو بنفس التجربة .. مش هو دا اللي ماما قالتهولي؟ إن كل البنات عندها .. بس ولا بنت كان عندها أي فكرة أنا بتكلم عن إيه .. ساعتها إتلخبطت .. وبقيت كل ما تجيلي البريود أترعب وأفضل أبص علي لبسي كذا مرة عشان أشوف إذا كان فيه أي بقع. أكيد كان شكلي ف اﻷيام دي مريب .. المهم بدأت أحس بكل المشاعر السلبية المتعلقة بإني كبرت. إني أكبر لوحدي كانت حاجة وحشة .. حسيت إني معزولة .. مكنتش أقدر أجري وألعب مع اﻷطفال ف اﻷيام دي .. كنت بستأذن كتير من المدرسين بتوعي عشان أقدر أروح الحمام .. بدأ يجيلي اﻷلم والصداع اللي خلوني مش بقدر أركز ف الفصل, وكمان جالي إحباط . كرهت نفسي.. كرهت إني كبرت وكرهت الدورة اللي خلتني كبرت. كنت عايزة أرجع طفلة صغيرة .. دا كان أفضل بكتير .. علي اﻷقل مكنتش همشي ب ال "لولو" دي (علي فكرة دا كان أسوأ نوع .. عمره ما كان بيثبت ف مكانه .. نشكر ربنا علي أولويز ألترا بتاعة دولقتي).

بعد سنتين كل حاجة اتغيرت .. معظم البنات كانوا عدوا بالتجربة .. كلهم كانوا فضوليين بالنسبة للي حصلهم. كانت تجربة مأساوية إنك تاخدي الصدمة دي وإنتي ف المدرسة وانتي معندكيش فكرة عن أي حاجة. قليلين اللي أمهاتهم نورولهم الدنيا قبل ما ياخدوا الصدمة .. بس اﻷغلبية كانوا ف التراوة زي .. أغلب اﻷمهات مكانوش أحسن من ماما ف الموضوع دا بالذات. ف الفترة دي إكتشفت إن الدورة حاجة طبيعية بس برضه كان فيه غموض وأسرار.

رحت مكتبة المدرسة عشان أدور علي إجابات لأسئلتي .. وهناك لقيت كنزي: كتاب عن فترة المراهقة. إستعرت الكتاب وفضلت أقرا فيه طول اليوم بعد المدرسة .. معملتش حاجة تاني .. قريته من الجلدة للجلدة .. منمتش ليلتها .. كنت مشدودة جدا .. كإن صندوق بنادورا إتفتح قدامي .. الكتاب إتكلم عن مراحل النمو .. التغيرات النفسية والعاطفية، الحيض، الإستنماء، الهوية الجنسية، كل حاجة كانت بالنسبالي ظلام تام. دا كان اليوم اللي فعلا كبرت فيه .. سبت عالم سمسم ودخلت العالم الحقيقي .. إكتشفت إنه بالرغم من كل التعليم اللي بتعلمه، كل الإمتحانات، المواد الصعبة والدرجات العالية اللي بجيبها .. إكتشفت إني جاهلة. مش بس عندي جهل بالدنيا .. عندي جهل بنفسي. عمري قبل كدا ما فكرت ف حاجات زي مثلا .. إزاي بنكبر؟ (كنت بس بعرف إني كبرت سنة كل ما أطفي الشمع ف عيد ميلادي)، إيه اللي بيحصل لما نكبر ونبلغ؟ إزاي الناس بتتجوز؟ إزاي بيجيبوا أطفال؟ ليه بيجيبوهم؟ إيه الهدف من الحياة؟ إيه هو الشرف؟ وإزاي حد يكون عنده أخلاق؟وأسئلة من دي كتير. فجأة دماغي أتملت أسئلة .. إحتفظت بيها كلها ف دماغي .. مسألتش حد أبدا, وخصوصا الكبار. بقيت مش بثق فيهم .. إكتشفت إن كلهم كدابين .. ف الوقت دا مهتمتش أعرف ليه بيكدبوا .. الناس الكبار الكويسين هما بس اللي بيكتبوا الحقيقة ف الكتب .. الكتب بقت أصحابي المقربين .. عمرهم ما كدبوا علي. (ولسه أصحابي لغاية دلوقتي رغم إني إكتشفت إن فيه كتب بتكدب برضه).
فضلت أقرا طول الوقت .. كنت خايفة إن الحياة قصيرة ومش هتكفي إني أقرا كل الكتب الموجودة ف الدنيا عشان كنت عايزا أقراهم كلهم. كرهي للمدرسة أصبح عنيف .. بقيت هجومية وشرسة مع المدرسين بتوعي .. أهملت الدراسة والمذاكرة .. كنت حاسة إني بعيد عن كل دا .. كنت بفضل إني أدور علي كتب عن المواضيع اللي ف كتب المدرسة عشان أقراها. كبرت فعلا وبسرعة كبيرة .. مفيش حاجة وقفتني .. كنت ببص لأي حد كبير ف عنيه وأحس إننا متساويين .. عندي نفس المعرفة اللي عنده/عندها ومحتفظين بيها كإنها أسرار بتفرق ما بينهم ومابين اﻷطفال. ثقتي بنفسي بقت واضحة لدرجة إن كتير إعتبروني متكبرة (عشان كدا مقدرتش أعمل أصحاب جداد، أصحابي القدام هما بس اللي عارفين الحقيقة وأنا قدرت أحافظ عليهم لغاية دلوقتي). بقيت عنيدة .. عشان معتقداتي مبنية علي حقائق حسستني إني واقفة علي أرض صلبة وإن مفيش حاجة تقدر تهزني .. والدي ووالدتي حسوا إني غير محتملة .. نجاحي كان مخليهم مش قادرين يقولوا أي تعليقات سلبية .. وإذا حصل وقالوا كنت بقف أبصلهم ف عنيهم وأقول: " عايزين إيه؟ أنا ابنه مثالية .. عارفة واجباتي كويس.. وأنا أنجح واحدة وسط زمايلي .. إيه تاني؟ إنتوا بس عايزين تتحكموا في وخلاص؟ عايزين تحسوا بمتعة السيطرة وانكم بتخططولي حياتي؟ أنا مش عروسة ماريونيت, وعمري ما هكون". طبعا بعد ما تسمع بنت عندها 13 سنة بتتكلم بالمنظر دا تتخض .. أنا أحيانا كنت بستغرب وبتفاجئ بقدرتي إني أجيب الإجابة المثالية ف مواقف كتير ..

لما كبرت شوية فهمت حاجات كتير .. كل حاجة بقت بالنسبالي قابلة للتحليل. كنت اصغر واحدة عندها كمبيوتر (وقتها يعني) وكنت بقدر أستخدم كل برامجه باتقان تام. أصريت إني أشتغل ف الصيف .. بابا وماما زعقوا شوية وبعدين وافقوا .. لإني كنت مرتبة كل حاجة. دا خلاني أكثر إستقلالية وأكثر ثقة بنفسي. كل الحواجز اللي كانت محطوطة قدامي بدأت تقع واحد ورا واحد. كوني صغيرة ممنعنيش إني أحقق اللي الكبار حققوه .. قدرت أتعلم، أفهم، أشتغل وأكسب فلوس. كوني بنت موقفش ف طريقي .. كنت أفضل من كل الولاد ف عيلتي (وبعض الرجالة كمان). مفضلتش ف السرير ايام البريود .. حتي لما كانت مؤلمة جدا .. معملتش زي البنات اللي بتبالغ في اظهار تعبها. إكتشفت إنهم بيعكسوا الصورة الإجتماعية ولكن ف الحقيقة هما كويسين جدا. كنت باخد حاجة للصداع ومعاه فيتامينات كانت بتخليني طبيعية جدا. إتعلمت فوايد الدورة وإزاي بتعرفني صحتي عاملة إيه. حتي ساعات كنت بستغلها لمصلحتي .. فمثلا كنت بتحجج بيها عشان أهرب من تمرين اﻷحمال ف الجيم. حبيت فكرة إن جسمي بيشتغل ف دورة منظمة تخليني أحس بأدائه. بعرف إمتي روحي المعنوية هتبقي عالية عشان أستغل الطاقة دي .. بعرف إمتي هيجيلي إحباط وبعرف إن مفيش حاجة غلط .. بعرف إمتي يبقى من السهل استفزازي وبمنع دا.

الرجالة دايما بيتريقوا علينا ويقولوا علي الدورة إنها عائق .. بتخلينا تعبانين ومجانين .. بياخدوها حجة عشان يمنعونا نوصل لوظايف ومناصب عالية ف بلدنا .. دا كله هراء وتفاهة!! ليه عمرنا ما بنسمع الكلام الفاضي دا ف الدول المتحضره؟ ليه مش بيقولوا لرئيسة الوزراء: " إنتي إمرأة، يبقي بتجيلك الدورة وبتخليكي تتجنني، عشان كدا متقدريش تحكمينا". ليه إحنا بس اللي بنتكسف من الدورة؟ كل دا موروث ثقافي وإجتماعي ملوش أي علاقة بالواقع. الدورة الشهرية كانت أحد اﻷسباب اللي خلتني أتقدم ف الحياة .. إنتي كمان خليها تساعدك بنفس الطريقة.
البوست بالنجليزية:
All posts are translated by The Alien

33 comments:

على باب الله said...

أسعدني الحظ و عثرت علي مدونتك الرائعة

جميل أنك تكوني ناجحة في حياتك و فخورة بكونك إمرأة

أنا مش عارف ليه المرأة في مجتمعنا بيبقي عندها إحساس بالخجل ... الخجل من نفسها

و من كونها إمرأة

لكن جميل أنك حابة نفسك , بالكيفية اللي ربنا خلقك عليها

و بتحاولي تكوني افضل و أفضل

----

البوست جميل و أسلوبك في الحكي سلس و منظم

بتمني لك التوفيق في حياتك

EmY said...

دي تاني مره اقرا البوست قريته في البلوج الانجلش

بس بجد انتي جميله جبتي موضوع مهم و اتكلمتي عنه حلو اوي و ببساطه جدا

مشكلة ان احنا نسيب ولادنا للصدمه الاولي دي في كتير من بيوتنا لا هانفتح عين البنت بدري عيب الكلام ده ماينفعش تسأل عن كده

مليون حاجز عيب و حرام بنبنيه لولادنا

بس حلو اوي ان التجربه بتاعتك نمتك و خلتك تقري مش كل البنات زيك كتير اوي بتكون موروثات العيب دي سبب في انطوائهم و ان شخصيتهم تكون مهزوزه

معلش انا رغايه بس انتي هاتستحملي طبعآ
تحياتي ليكي

Mirage said...

يارب كل العالم يقرا البوست ده
:)

انتى افكارك دايما متميزة ومتحضرة وياريت كل الناس تقدر تتمتع بعقلية متفتحة زى دماغك دى

ربنا يكثر من امثالك

coca said...

اكتشف ان كل واحد تقريبا بيكون في حاجه دفعته للقرايه ومعظمنا في الوطن العربي وخصوصا البنات المعلومات اللي بتصولنا ضئيله جدا خصوصا لو موضوع متعلق الجسم والجنس وغيرها
البوست جمميل يا فانتازيا كالعاده

Fantasia said...

3la bab allah,
ashkorak geddan.. da mn 7osn 7azy ana. lazem el2ensan ye7eb nafsoh 3alashan ye2dar ye7eb el7ayah wykoon 2ader 3ala el3ata2. laken elbanat fi mogtama3na lel2asaf 7asseen dayman enohom 3eb2 wmoshkella, lnafsohom wl3'erhom. 3eb2 nafsy raheeb, mye2tel eltheqa belnafs, welra3'bah fel 7ayah. nefsy kol dah yentehy. nefsy kol bent t7ess en no3ha dah ne3ma mesh la3nah. nefsy kan 7ad y2olly elkalam dah wana so3'ayarah.
atmana tsharafny dayman. t7yaty.

Fantasia said...

emy,
bfra7 awi bta3lee2atek. shokran 3al kalam elgameel. ya rab akoon 3ereft awasal ma3nah 2egaby. tab3an elli 2olteeh sa7ee7. mo3zam elbanat btantawy w7'alas. laken mawdoo3 elba7th 3an el7a2ee2a da mesh fi thaqafetna lel2asaf. mogtama3na bye3temd 3al mawroothat 7ata law 3'alat. geh elwa2t ennena n3'yar dah. lazem nksar 7agez elsamt wnwageh mashakelna.
ya reet mt2oleesh ra3'ayah di tani. ana bkoon sa3eeda geddan lama t2oly kol elli nefsek feeh, mtb2eesh ba7'eela.

Fantasia said...

mirage,
eih elda3wat el7elwa di? rabenna yesma3 menak ya seedy, ameen.
nawart elblog. ya reet ashoofak hena kteer.

Fantasia said...

coca,
ana mesh fahma eih elkosoof elli felmawdoo3 dah? ya3ni di gesm bashary, wleeh wazayef. ya3ni nedres elnabat wel7ayawan, laken el2ensan la2? ma32oola? mafeesh 7aga a7'tar mn elgahl. yeb2a e7na 7'ayfeen mn eih? rabenna 7'ala2na kedda. n2olo 3eeb ba2a? kont 27'la2na mn 3'eer gesm wgens? da esmoh ta7qeer mn el2ensan. law bne7term tabee3etna elbasharyah, lazem da yedfa3a enena ne3raf 3anha aktar. law awladna yehemoona fe3lan, lazem n3alemhom wnfahemhom.
kalamek gameel ya coca. dayman btefta7y mawadee3 mohema.

ابو احمد said...

ايه البساطه والجمال ده لما البساطه والعمق والجمال يتجمعوا بيبقى شئ هايل تحياتى

شهرزاد said...

بتعلم منك ثقافه المعرفه
وشياكه الثقافه قبله من اجل هذا البوست الجميل

الربان said...

تحياتي

واضح جدا اتساقك و انسجامك الداخلي مع نفسك...

اتفق معك...التربية و التنشئة الاجتماعية الصحيحة مفقودة لدي الكثيرين منا...

مراحل النمو المختلفة يجب ان يمهد لها الاباء و الامهات لابنائهم...لابد ان يوضحوا لهم ببساطة ماهم مقدمون عليه
من تغيرات جسدية و نفسية..

الموضوع غير قاصر علي الفتيات فقط ( اقصد تجاهل الاباء و الامهات للتغيرات )و لكن يمتد أيضا للاولاد...

اتمني ان أري قريبا كتبا مبسطة للاطفال حول مراحل النمو و التغيرات الجسدية و النفسية و الذهنية...و ان يتمكن الاطفال من معرفة ماهم مقدمون عليه
بسلاسة و بساطة...قد ترفع بعض الحرج عن
الاسرة.

تحياتي و تقديري...

Fantasia said...

abu a7mad,
ta3lee2ak as3adny geddan, ya rab akoon dayman 3an 7osn znak. mnawarny dayman.

Fantasia said...

sharazad,
begad mesh 3arfa 2a2olek eih.. da sharaf lya tab3an en wa7da mawhooba zayek t2ool elkalam elgameel dah 3any. ana sa3eeda geddan en kol elnas 3agabha elpost. kont 7'ayfa 3alshan awel marah akteb 7aga sha7'syah. wkalamek kaman wesam afta7'er beeh. laky kol elta7yah wel2e7teram.

Fantasia said...

elroban,
shokran 3ala ta2deerak lelmawdoo3. ana motafeqah ma3ak en el2awlad kaman by3ano mn nafs elmoshkella. ama 3an mawdoo3 elkotob, feeh fe3aln kotob hayla laken mesh bel3araby. ya3ni 7ata law eldakatra elli 3andena mkasleen ye2alefo kotob, momken 2ay dar nashr tetargem elkotb el2agnabya 3alashan tfeed beeha el2osar el3arabya.
laken l3'ayet lama dah ye7sal mesh lazem el2ahl y7'galo mn ta3leem awladhom. da 7a2 awladhom 3aleehom. mafeesh 7arag law feeh 7ewar mawgoo3 dayman been afrad el2osrah. laken lel2asaf, m7adesh bykalem 7ad. byetgama3o ya 3alsofrah ya odam eltelevision. bas kedda.
sa3eeda bmosharakatak dayman.

Anonymous said...

why u dont annonce being lesbian ?

Fantasia said...

anonymous,
and why do i announce that when it isn't true? straight girls do have periods in case you don't know.

شهرزاد said...

انا ملقيتش غير التعليق اللى انتى بتسالى فيه
تحياتى

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.
Misrdream said...

مدونتك شدتني جدا لدرجة انى قريتها كلها اسلوب جميل وصريح ويشد
بالتوفيق

Fantasia said...

misrdream,
ashkorak 3al kalam elgameel. sa3eeda geddan en elblog 7az 3ala e3gabak. ya reet tnawarny dayman.

Mina said...

عندنا مشكله في مصر .. معلوماتنا عن الثقافه الجنسيه صفر!

Fantasia said...

mina,
motafeqa ma3ak geddan. a7eb bas adeef en 7ata elma3loomat elli feeh nas bta7sol 3aleeha, 2eletha a7san, 3alashan kolaha btkoon 3'alat. atmna dawam elmotaba3ah.

Mina said...

طبعا .. مهو نتيجة ان الاهالى سايبين ولادهم من غير توعيه .. من غير يثقفوهم جنسيا بطريقة راقية .. مبقاش فى دليل غير المدرسه والشارع .. ودول طبعا عمرهم ما هيعلموا بطريقة راقية ..

أكيد طبعا هفضل متابع :)

د. ضياء النجار said...

برغم انها متأخرة، لكنه بوست تأملي من الدرجة الأولى. ولكن على رأي الانجليز never too late.

تحياتي

ضياء

Fantasia said...

dr. diaa,
of course it's never too late. sa3eeda geddan btashreefak lyya, w e3gabak b elpost dah. argo dawam elmotab3ah, w atmna dayman akoon 3and 7osn zunnak.

د. ضياء النجار said...

إن شاء الله حتلاقيني متابع الجديد عندك. وشاكر لك ردك الرقيق. وتسمحي لي أضيف اسم مدونتك في قائمة أصدقائي في التأمل؟

عميق تحياتي

ضياء

Fantasia said...

da 2ana yeb2ally kol elsharaf ya dr. diaa.. ashkorak gazeel elshokr. kol emtenany ltashgee3ak w 2htemamak.

العقل اولاً said...

جرأة في الطرح, إسلوب رائع, سلاسة في التعبير, ما أروعك عزيزيتي ؟

بما تكتبينه تحققي لي حلم طال غيابة, حلم نشوء حركة نسائية مصرية جديدة تدافع عن حقوق المرأة الشرقية وتعطيها ما تستحقه بعد غياب عقود طويلة من الكبت والقهر والحرمان, مدونتك سيدتي بداية الطريق لإفاقة بنات الأمة العربية, فأرجو أن تستمري, ودوما موجود إذا إحتجتِ مساعدتي في أي شيء في سبيل تحقيق الحلم المشترك بعودة الحقوق لأصحابها ...

دمتِ بود ومحبة يا زميلة ....

Fantasia said...

al3aql awalan,
la2 ana lessa badry 3alaya awi 3alashan asta7e2 laqab zameela dah. kefaya 3alaya awi eshadet 7adretak b 2oslooby w ketabaty. argo an akoon da2eman 3and 7osn zunnak, w an akoon kof2 lel2eshterak fi hazeh elmohemmah el2ensanyah algaleela. 7'ales shokry w mawadaty.

خالد فتحي عبد الفتاح said...

أقول بس من غير زعل
.
كان ممكن تعرضي الموضوع دا بدون مايكون سيرة ذاتية
.
خصوصا وإن الديالوج اللي بينك وبين والدة حضرتك واللي بيجسد تصادم الأجيال فأحدث شرارة تولد عنها رفض الأفكار البالية التي تعيدنا أربعة عشر قرنا من الزمان الى الوراء ، شرارة أضاءت الطريق أمام بنت في خامسة ابتدائي جعلتها تهرع الى المكتبه لتنهل من الكتب علما لم تجده في تعاليم الأم
.
هذا الحوار المحكم دراميا كان من المممن أن يكون أفضل - من وجهة نظري - لو قلتي مثلا كان فيه مرة بنت صغيرة حصل لها كذا وكذا
.
عموما أنا باكلمك كأخ مايحبش اخته تتكلم عن خصوصياتها هكذا
اتفقنا على عدم الزعل

قبطية حرة said...

انا زوجة وام ل 3 اطفال صدقينى لم استمتع بحوارات تتكلم عن المراة ومشاكلها مثل استمتاعى بمدونتك
كل الاحترام والمحبة لكى مع وعد بمتابعتك باستمرار
اقدر شجاعتك واقدر انوثتك وحبك وفخرك كونك امراة
انا امراة كل همى وما اركز فيه هو قضيتى كقبطية وهم شعبى وما نتعرض له فى وسط هذا نسيت الانثى بداخلى ولكن لن انساها بعد الان كونى انثى رقيقة لا يتنافى مع قوة شخصيتى ودافعى عن قضيتى العادله ليس ضرورى اكون ست مسترجله علشان اقنع الاخر بى
فانتازيا شكرا لك اعدتى لى نفسى بكلامك وتشجيعك

Fantasia said...

الاستاذ خالد فتحي

أهلا ومرحبا بك وارجو ان تكون المدونة قد حازت على اعجابك
مفيش زعل ولا حاجة. دي وجهة نظر وتحترم

لكني لا أرى موضوع كهذا يندرج تحت فئة الأمور الخاصة, حيث انه أمر بيولوجي طبيعي, لا ينبغي ان نخجل من الحديث عنه في شكل سيرة ذاتية. واعتقد ان استخدامي لهذا الاسلوب قد خدم الموضوع المطروح واعطاه المصداقية المطلوبة

تحياتي وتقديري

Fantasia said...

قبطية حرة

الشكر, كل الشكر, لك يا سيدتي على ثناءك الرقيق وتشجيعك
لا يمكن وصف سعادتي بما تفضلتي به يا سيدتي وما قولتيه عن انني قد ساهمت في تعزيز الشعور الانثوي بداخلك

صدقيني يا سيدتي مشكلة الاقباط في مصر لا تختلف كثيرا عن مشكلة المرأة وكل الفئات المستضعفة. انها مشكلة ثقافة.. مشكلة مجتمع بالمقام الأول. وستجدين ان اصل المشاكل واحد, من تربية خاطئة وزرع مفاهيم مغلوطة عن الأخر وخلق صورة مشوهة له, كل ذلك يساهم في تدعيم موقف من يقومون بالممارسات الخاطئة ويشيع الظلم والعنف والقهر بين البشر

تمنياتي لك بالتوفيق

خالص تحياتي